English
البيان المشترك للمجموعات البرلمانية للأحزاب السياسية والذي يدين إعتداءات إسرائيل على المسجد الأقصى


أيار 202110

إن سياسات العنف والممارسات القمعية التي تمارسهه إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني المدني والأعزل في القدس ومبادراتها الرامية إلى عرقلة حرية العبادة ، قد إكتسبت بعداً وخيماً قبيل عيد الفطر. الإعتداءات الغاشمة التي تشنها قوات الأمن الإسرائيلية بالغازات والطلقات البلاستيكية والقنابل الصوتية مستهدفة ً المسجد الأقصى حيث المكان المقدس وما حوله قد تسببت في إصابة العديد من الفلسطينيين الأبرياء بمن فيهم الرضع والأطفال. إننا في مجلس الأمة التركي الكبير ندين بشدة هذا الظلم والممارسات الهمجية التي لاتعترف بالقانون.

 

إننا نؤكد مرة أخرى بأن قيام إسرائيل بوضع اليد على البيوت التي يعيش فيها الفلسطينيون منذ الأجيال في أحياء الشيخ جراح وسلوان بالقدس على حساب المستوطنين غير الشرعيين و بشن عمليات لإجلائهم قسرياً ليس إلا عبارة عن عمل خارج عن القانون وغير إنساني. كما نؤكد دعمنا الكامل للنداء الذي تم إطلاقه تجاه إسرائيل في إطار القانون الدولي الإنساني بالأمم المتحدة وحقوق الإنسان نحو إيقاف أعمال الهدم والإخلاء وحماية وضعية الأماكن المقدسة مع الإشارة إلى ضرورة وقوف جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة وراء هذا النداء.



Related Document
facebooktwitterfacebook